شريم.. وأعباء الفشل الأممي