أهمية التحرك في الساحة الدولية