وحده هذا الرجل اختار لنفسه طريقا ثالثا !